قل ولا تقل الجزء الثاني

قل ولا تقل الجزء الثاني PDF ☆


قل ولا تقل الجزء الثاني ❰BOOKS❯ ⚣ قل ولا تقل الجزء الثاني Author مصطفى جواد – Polishdarling.co.uk Amazing Book, قل ولا تقل الجزء الثاني By مصطفى جواد This is very good and becomes the main topic to read, the readers are very takjup and always take inspiration from the c Amazing Book, قل تقل الجزء ePUB ☆ ولا تقل الجزء الثاني By مصطفى جواد This قل ولا eBook ¼ is very good and becomes the main topic to read, the readers ولا تقل الجزء eBook ✓ are very takjup and always take inspiration from the contents of the book قل ولا تقل الجزء الثاني, essay by مصطفى جواد Is now on our website and you can download it by register what are you waiting for? Please read and make a refission for you.

    قل ولا تقل الجزء الثاني PDF ☆ book قل ولا تقل الجزء الثاني, essay by مصطفى جواد Is now on our website and you can download it by register what are you waiting for? Please read and make a refission for you."/>
  • Paperback
  • 160 pages
  • قل ولا تقل الجزء الثاني
  • مصطفى جواد
  • 09 May 2017

About the Author: مصطفى جواد

أحد أعلام اللغة تقل الجزء ePUB ☆ العربية في العصر تقل الجزء Epub الحديث، وله قل ولا eBook ¼ آثار ومؤلفات في قل ولا Epub في اللغة والنحو والتصريف والبلاغة ولا تقل الجزء eBook ✓ والشعر والأخبار والسير والتاريخ والوفيات والخطط والبلدان ولا تقل الجزء ePUB والنقد،وحصل على عضويةالمجمع العلمي العراقي والمصري والسوري والمغربي والاردني.



10 thoughts on “قل ولا تقل الجزء الثاني

  1. أحمد فضيض أحمد فضيض says:

    الكتاب يقع في جزئين، افتتح الأستاذ مصطفى جواد مقدمة الجزء الأول بقوله:
    بسم الله الرحمن الرحيم المتعالي القديم أفتتج الجزء الأول من كتابي قل ولا تقل، وأقدمه إلى محبي اللغة العربية في مختلف البلاد التائقين إلى بقائها كريمة الضرائب مسعفة بالمطالب رائقة المشارب نقية من الشوائب سليمة من لحن المتهاونين، بريئة من غلط المترجمين، ناجية من عبث المستهترين، سائرة في سبيل التطور الطبيعي البارع، آخذة بالاقتباس المفيد والقياس النافع، مستمدة اشتقاقها الجميل من مركبها الأصيل ومجازها العريض الطويل، مضيفة الجديد الصحيح إلى تراثها النبيل
    ..

    وسأكون ظالمًا إن قلت أن هذا الكتاب هو كتاب (آخر) في التنبيه على الأغلاط اللغوية، فهو أكبر من ذلك وقامة الدكتور مصطفى جواد أعلى في نظري من السابقين، ، وسترى أن أسلوبه الأصيل متغلغل في هذا الكتاب الفريد بحيث لا تستطيع عده من الكتب اللغوية الجافة إلا على سبيل المجاز :)

    --
    انتقاد لا أعرف أهو من الناشر أم المؤلف:
    في الجزء الثاني كثير من مقولات الجزء الأول بتغيير طفيف في الكلمات وبشكل يثير الحيرة، ولكن لا بأس في التكرار، وأعجبني الملحقين اللذين أضافهما الناشر إلى الكتاب، وخاصة الملحق الأول المعنون بـ: بين أنستاس الكرملي وأسعد داغر،
     

  2. Ahmed Ahmed says:

    كتاب فريد في بابته، متين في حجته، صنفه اللغوي الكبير ، مصطفى جواد ، ولا يخفى على طلاب العربية أن مصطفى جواد هذا له قدم صدق في العربية، ونظر واسع في تراث المتقدمين ، وبمقتضى هذا التعريف الموجز ، فليس ثمة مندوحة للتنازع والتدافع حول رئاسته وإمامته في هذا الفن ، وقد ذكر بعض من ترجم له ، بأن كبار أدباء مصر ، كالعقاد وطه حسين، كانوا يتحاشونه، لأنه كان معروفا بصرامته في الالتزام بالفصحى العالية ، وفي هذا الكتاب ستقرأ بعض التصويبات اللغوية لما خالف فيه طه حسين الفصحى في كتابه الأيام .

    أنصح كل قارئ يعالج صنعة الكتاب، أن يطالع الكتاب، لأنه غزير بالفوائد النادرة، والشواهد القوية، وسيجد القارئ في تضاعيف الكتاب حدة في الأسلوب، وهي تنم عن غيرة المؤلف على لغته، وربما يجد القارئ أن الكاتب يغلو في تخطئة بعض الكلمات التي تحتمل الصواب، أو يخطئ لفظة جرى استخدامها بين الكتاب البلغاء ، وهو ضرب من التهويل والمبالغة ، وأحيانا يكون مدار التصويب قائم على معيارين ، فصيح وأفصح، وهذه ينبه عليها المؤلف.

  3. مبارك الهاجري مبارك الهاجري says:

    كتاب معم في اللغة، وفي سلامة الكتابة لغوياً، شخصياً استفدتُ الكثير من الكلمات التي يجب أن تقال في مواضعها، على القياس الصحيح، والسماع الذي هو الشرط الأعلى في اللغة، غير أنه في بعض المواضع تشدد وأفرط في التضييق على ما تعارف واصطلح عليه الناس واللغويون اليوم، كمتفوق، التي يرى استبدالها بفائق، وشذاذ للرجال عوضاً عن شواذ التي اقتصر استخدامها لغير العاقل وللتأنيث، وغيرها؛ لكني بالمقابل أحفل بأنني عرفت من خلاله أن جبار هي اللفظة التي تقابل دكتاتور بالإنجليزية، ودولي تقابل انترناشيونال ، ، وحاز التي تتعدى بنفسها دون غيرها، ، وينبغي له لا عليه، وتساهل عليه وتجاهل عليه بدلاً من معه، لأنها تفيد الاصطناع لا الاشتراك، وغيرها الكثير، جهد يستحق الدكتور مصطفى أن يشكر عليه .

  4. Basma alsubaie Basma alsubaie says:



    جميل هذا الكتاب ومشوق أنصح به لعشاق الفصحى ❤

  5. Saadna Saadna says:

    كتاب نفيس في مجاله

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *


10 thoughts on “قل ولا تقل الجزء الثاني

  1. أحمد فضيض أحمد فضيض says:

    الكتاب يقع في جزئين، افتتح الأستاذ مصطفى جواد مقدمة الجزء الأول بقوله:
    بسم الله الرحمن الرحيم المتعالي القديم أفتتج الجزء الأول من كتابي قل ولا تقل، وأقدمه إلى محبي اللغة العربية في مختلف البلاد التائقين إلى بقائها كريمة الضرائب مسعفة بالمطالب رائقة المشارب نقية من الشوائب سليمة من لحن المتهاونين، بريئة من غلط المترجمين، ناجية من عبث المستهترين، سائرة في سبيل التطور الطبيعي البارع، آخذة بالاقتباس المفيد والقياس النافع، مستمدة اشتقاقها الجميل من مركبها الأصيل ومجازها العريض الطويل، مضيفة الجديد الصحيح إلى تراثها النبيل
    ..

    وسأكون ظالمًا إن قلت أن هذا الكتاب هو كتاب (آخر) في التنبيه على الأغلاط اللغوية، فهو أكبر من ذلك وقامة الدكتور مصطفى جواد أعلى في نظري من السابقين، ، وسترى أن أسلوبه الأصيل متغلغل في هذا الكتاب الفريد بحيث لا تستطيع عده من الكتب اللغوية الجافة إلا على سبيل المجاز :)

    --
    انتقاد لا أعرف أهو من الناشر أم المؤلف:
    في الجزء الثاني كثير من مقولات الجزء الأول بتغيير طفيف في الكلمات وبشكل يثير الحيرة، ولكن لا بأس في التكرار، وأعجبني الملحقين اللذين أضافهما الناشر إلى الكتاب، وخاصة الملحق الأول المعنون بـ: بين أنستاس الكرملي وأسعد داغر،
     


  2. Ahmed Ahmed says:

    كتاب فريد في بابته، متين في حجته، صنفه اللغوي الكبير ، مصطفى جواد ، ولا يخفى على طلاب العربية أن مصطفى جواد هذا له قدم صدق في العربية، ونظر واسع في تراث المتقدمين ، وبمقتضى هذا التعريف الموجز ، فليس ثمة مندوحة للتنازع والتدافع حول رئاسته وإمامته في هذا الفن ، وقد ذكر بعض من ترجم له ، بأن كبار أدباء مصر ، كالعقاد وطه حسين، كانوا يتحاشونه، لأنه كان معروفا بصرامته في الالتزام بالفصحى العالية ، وفي هذا الكتاب ستقرأ بعض التصويبات اللغوية لما خالف فيه طه حسين الفصحى في كتابه الأيام .

    أنصح كل قارئ يعالج صنعة الكتاب، أن يطالع الكتاب، لأنه غزير بالفوائد النادرة، والشواهد القوية، وسيجد القارئ في تضاعيف الكتاب حدة في الأسلوب، وهي تنم عن غيرة المؤلف على لغته، وربما يجد القارئ أن الكاتب يغلو في تخطئة بعض الكلمات التي تحتمل الصواب، أو يخطئ لفظة جرى استخدامها بين الكتاب البلغاء ، وهو ضرب من التهويل والمبالغة ، وأحيانا يكون مدار التصويب قائم على معيارين ، فصيح وأفصح، وهذه ينبه عليها المؤلف.


  3. مبارك الهاجري مبارك الهاجري says:

    كتاب معم في اللغة، وفي سلامة الكتابة لغوياً، شخصياً استفدتُ الكثير من الكلمات التي يجب أن تقال في مواضعها، على القياس الصحيح، والسماع الذي هو الشرط الأعلى في اللغة، غير أنه في بعض المواضع تشدد وأفرط في التضييق على ما تعارف واصطلح عليه الناس واللغويون اليوم، كمتفوق، التي يرى استبدالها بفائق، وشذاذ للرجال عوضاً عن شواذ التي اقتصر استخدامها لغير العاقل وللتأنيث، وغيرها؛ لكني بالمقابل أحفل بأنني عرفت من خلاله أن جبار هي اللفظة التي تقابل دكتاتور بالإنجليزية، ودولي تقابل انترناشيونال ، ، وحاز التي تتعدى بنفسها دون غيرها، ، وينبغي له لا عليه، وتساهل عليه وتجاهل عليه بدلاً من معه، لأنها تفيد الاصطناع لا الاشتراك، وغيرها الكثير، جهد يستحق الدكتور مصطفى أن يشكر عليه .


  4. Basma alsubaie Basma alsubaie says:



    جميل هذا الكتاب ومشوق أنصح به لعشاق الفصحى ❤


  5. Saadna Saadna says:

    كتاب نفيس في مجاله


Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *